ما هو اضطراب الهلع ؟

اضطراب الهلع يمكن أن يحدث في أي مكان وفي أي وقت، وقد تشعر بالرعب والارتباك حتى لو لم تكن في أي خطر، فاضطراب الهلع عبارة عن نوع من الأحداث العشوائية التي تحدث للمريض، فلو حدث لك مرتين على الأقل، وكنت تقلق باستمرار وتغير روتينك لمنع الإصابة به، فقد يكون لديك اضطراب الهلع، وهو نوع من اضطراب القلق يسمي Panic Disorder.

وتشير الإحصائيات إلى أن واحد من كل 10 أشخاص بالغين في الولايات المتحدة لديهم نوبات الهلع ، وكل عام حوالي ثلث الناس يكون لديهم نوبة هلع واحدة، لكن معظمهم لا يعانون من الاضطرابات ، وهذا الاضطراب أكثر شيوعًا عند النساء منه لدى الرجال.

اقرأ عن

أعراض اضطراب الهلع

أعراض اضطراب الهلع
أعراض نوبات الهلع

هو شعور قوي مفاجئ بالخوف والهلع، إن كان لديك أربعة أو أكثر من هذه العلامات فقد تكون مصابًا باضطراب الهلع :

قصف أو سرعة ضربات القلب
تعرق
ارتجاف
ضيق في التنفس أو شعور بالاختناق
شعور بالاختناق
ألم في الصدر
الغثيان أو آلام المعدة
الشعور بالدوار أو الإغماء
الشعور بالقشعريرة أو الهبات الساخنة
خدر أو وخز في الجسم
شعور غير واقعي أو منفصل عن الواقع
الخوف من فقدان السيطرة أو الجنون
الخوف من الموت

يحدث ذلك في غضون 5-10 دقائق، ولكن يمكن أن يستمر لساعات فقد تشعر وكأنك تعاني من نوبة قلبية أو سكتة، لذا فإن الأشخاص الذين يعانون من نوبات الهلع غالبًا ما ينتهي بهم الأمر في غرفة الطوارئ لتقييم حالاتهم.

وإذا ترك اضطراب الهلع دون علاج، يمكن أن يؤدي في بعض الأحيان إلى الخوف من الأماكن المكشوفة، والخوف الشديد من الخارج أو حتى الخوف في الأماكن المغلقة.

تعرف هنا على:

أسباب اضطراب الهلع

أسباب اضطراب الهلع
أسباب حدوث الاضطراب 

الأطباء لا يعرفون بالضبط ما الذي يسبب اضطراب الهلع، ولكن وجد الباحثون أنه يمكن أن يتعلق بعوامل نفسية قد تعرض لها المصاب، لكنهم ليسوا متأكدين من مقدار ذلك، أو بسبب الجينات أو البيئة التي نشأ فيها الفرد، وقد يعاني الأشخاص الذين يعانون من اضطراب الهلع من أدمغة حساسة بشكل خاص في الاستجابة للخوف.

ويمكن أن يؤدي تناول العقاقير أو الكحول لمحاولة التعامل مع اضطراب الهلع بدوره إلى تفاقم الأعراض، فالأشخاص الذين يعانون من هذا الإضطراب غالبًا ما يعانون من الاكتئاب الشديد.

وهنا :

تشخيص اضطراب الهلع

تشخيص اضطراب الهلع

لايوجد اختبار معملي مخصص لاضطراب الهلع، فقد يفحصك طبيبك ويستبعد المشاكل الصحية الأخرى من مسببات المرض ، وإذا كنت قد تعرضت لنوبات هلع عشوائية أو أكثر، وكنت تعيش في خوف من تكرار حدوث إحدى الحوادث، فمن المحتمل أن يكون لديك اضطراب الهلع.

وهنا تعرف على :

علاج اضطراب الهلع

علاج اضطراب الهلع
علاج اضطراب الهلع

قد يحيلك الطبيب إلى طبيب نفساني وقد يوصي لك بنوع من العلاج الحديث الفعال فيما يسمى العلاج السلوكي المعرفي، ومع ذلك يمكنك معرفة كيفية تغيير الأفكار والسلوكيات غير الصحية التي تسبب اضراب الهلع.

كما يمكن وصف مضادات الاكتئاب ومضادات القلق، ويمكنك تناول مضادات الاكتئاب لسنوات إذا لزم الأمر، والأدوية المضادة للقلق يمكن أن تساعد هي الأخرى في المدى القصير.

ولكن المهم هو تغيير نمط الحياة مثل تقليص الكافيين، واتباع التمارين وممارسة تمارين التنفس العميق وبعض اليوجا، والتدريب النفسي المستمر على تجاوز اضراب الهلع أونوبات الهلع لتخطي تلك الأزمة.